إعلانات

لو وقعتي مع الزوج ابن أمه ... اتفضلي مفاتيح التعامل مع الزوج حتى تعيشي في هدوء و سلام

لو وقعتي مع الزوج ابن أمه ... اتفضلي مفاتيح التعامل مع الزوج حتى تعيشي في هدوء و سلام 


 كيفية تعامل الزوجة مع الزوج "ابن أمه"، كالتالى:

1- حاولى أن تكونى محل ثقة زوجك واقنعيه أن القرار الذى تتخذيه ستتحملين عواقبه سواء كانت حميدة أو غير ذلك لأن سبب اعتماده على والدته هو أنها سلبت شخصيته وأقنعته بأنه لا يتحمل نتيجة قراراته وكل قراراته خاطئة.

2-تناقشى معه حول خصوصية الأسرة وحقوقك بألا يتدخل أحد أيا كان فى حياتكما الخاصة وقراراتكما ولكن بهدوء.

3-اعرفى منه أسباب رجوعه إلى والدته فى اتخاذ القرارات.

4-بعد علمك بأسباب لجوئه إلى والدته حاولى أن تكونى البديلة لها وأن يعتمد عليك فى قراراته دون اللجوء إلى والدته.

5-ابتعدى عن الإساءة فى حديثك معه عن والدته لأنها ستأتى بنتيجة عكسية تماما.

6-فكرى فى ردود يقولها لوالدته عندما يتخذ قرار بعيدا عنها أو مخالف لها لكى لا تغضب منه وتنظر لك كأنك خطفت منها ابنها المدلل.

7-ابتعدى عن الحديث عن حياتك الأسرية والمشاكل التى تواجهك مع زوجك أثناء حوارك مع حماتك حتى لا تستغل حديثك حسن النية فى التدخل فى أموركم الشخصية.

8-الاستقلال المادى والمكانى أهم خطوة لتغيير شخصية الزوج "ابن أمه" فإذا احتاج لأموال والديه يظل تحت سيطرتهم طوال الوقت، وإذا كنتى تعيشى مع زوجك فى منزل عائلته يظل تدخلهم مستمر ويصعب حله لذلك يجب أن تستقلوا ماديا ومكانيا لتستطيعى التغلب على عيب "ابن أمه".

9- تحلى بالصبر فى التعامل معه لأنه لم يتغير بين ليلة وضحاها فشخصيته الضعيفة أمام أهله وخاصة والدته عيب فى تربيته وهو الأمر الذى يحتاج لوقت لتعالجيه.

10-إذا كررت المحاولات لفترة طويلة وظلت حماتك تتدخل فى قراراتكما عليك أن تفهميها بطريقة لطيفة أنها حياتكما الشخصية وانتما قادران على تخطى الصعاب سويا.

ينصح بمشاهدتها

إعلانات

قد يعجبك ايضاً

صعيدي يكسر المألوف ويعتزر لزوجته بطريقة رومانسية .. تشعل مواقع التواصل الإجتماعي صحبتي كلمتني وهي بتعيط من اول امبارح كانت في سبوع ابن بنت خالت خطيبها هي عزمتها وعزمت مامتها معاها ومرضيوش يكسوفها عشان دا اول بيبي تجيبه بعد 5سنين وراحوا تحذير هام جداً | لهذا السبب لا يجب ترك البنات تنام معا فى نفس السرير ..!!! حذروا بناتكم محادثة على الواتس آب بين حبيبين فرقهما القدر ثم جمعتهما الصدفة مرة أخرى...لن تتخيل كيف كان حديثهما مؤلما .. منتهى الرومانسية