إعلانات

تعرف على الصحابي الذي حمى الله جسده بجيش من النحل و من بعدها لم يجد أحد جثته أبدا ... و السبب ..؟.

هو الصحابيعاصم بن ثابت بن أبي الأقلح رضي الله عنه و أرضاه و الذي جاهد الى جوار رسول الله صل الله عليه و سلم في كلا من غزوة بدر و غزوة أحد حتى ضرب مثالا رائعا في الشجاعة و الإقدام و فداء الله و رسوله بكل ما يملك من غالي و نفيس لآخر لحظة في عمره .

و في غزوة أحد قتل الصحابي عاصم بن ثابت اثنين من المشركين وكانوا أخوة ، فلما علمت أمهما سلافة بنت سعد نذرت مبلغا ضخما من المال لمن يحضر لها رأس عاصم بن ثابت حتى تشرب فيها الخمر .

وفاة عاصم بن ثابت و دعاءه لله سبحانه و تعالى

و حدث بعد ذلك أن أرسل رسول الله سرية و كان فيها عاصم بن ثابت حتى أصبحت بين مكة و سعفان ، أحاط بهم 100 رجل من المشركين و طلبوا أن لا يقاتلوهم ولهم الأمان ، و هو ما رفضه الصحابي عاصم بن ثابت و ظل يقاتلهم حتى قتلوه

وكان الصحابي عاصم بن ثابت قد دعا الله أن يحمي جسده من المشركين ، كي لا يمثلوا به كما حمى هو دين الاسلام .


و بعد قتله أرادوا أن يقطعوا رأسه لكي يبيعوها الى سلافة بنت سعد ، و لكن الله استجاب دعاء عاصم بن ثابت و أرسل اليه جيش من النحل ليحمي جسده من المشركين كي  لا يقطعوا رأسه ، مما جعلهم يفضلون الانتظار حتى الليل كي ينصرف النحل ، و لكن نزلت الأمطار بغزارة شديدة و أخذ السيل جثة عاصم بن ثابت معها الى مكان لا يعرفه المشركين ليحمي الله جسدة من التقطيع و التمثيل به

ينصح بمشاهدتها

إعلانات

قد يعجبك ايضاً

الشيخ مبروك عطية يقوم بمناظرة الدكتورة هبة قطب و يجرحها على الهواء بسبب كلامها الفاضح ولكن كان رد فعلها جرئ جدا ... و صادم .. اليكم التفاصيل .. الشيخ الشعراوي رحمة الله يرد على البابا شنودة بسبب مقولته الشهيرة : الدين لله والوطن للجميع فيديو مؤثر جدا : مذيعة دخلت القبر لمدة ساعة .. شاهد ماذا حدث لها في داخل القبر ..!.. سبحان الله ! حركه بسيطة كل من فعلها قبل النوم كان من اهل الجنه ! وقد اخبرنا عنها رسول الله صل الله عليه وسلم